أخبار العالم

شادي سرور يعلن تركه الدين الإسلامي

في منشور على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ، أعلن مدون الفيديو المصري الشهير والمثير للجدل شادي الإلحاد ” تركه للدين الإسلامي ” واتهام الإسلام بأنة دين عنصري يدعو للجحود النفاق ، وسط ردود افعال غاضبة من تصرف  ” شادي سرور ” والذي يستهدف في المقام الأول جذب الانظار اليه مرة اخرى والمزيد من الشهرة ، وكذلك احد الامور الموجه سياسيا ، من اجل لفت الانظار عن خطاب النائب المصري ” أحمد الطنطاوي ” الذي عارض بشكل واضح تعديل الدستور في جلسة البرلمان المصري وحقق الفيديو المصور الخاص بة 20 مليون مشاهدة خلال يومين على مواقع وصفحات التواصل  الاجتماعي .

وننشر اليكم ” ما كتبة المدون المصري شادي سرور ، على صفحته على موقع فيسبوك ”

 

رسالة علي صورة قديمة عشان مش بخرج من البيت بقالي شهور، عايش في سجن. في البداية.. نفس الانسان في الصورة لكن اصبحت شخص جديد، شخص انقذ نفسه من الموت، شخص شاف معاناه كبيره كاد يلجأ للانتحار فعلياً لانه الحل الوحيد للتخلص من الألم والعذاب النفسي في الدنيا. اصعب وقت مر عليا في حياتي كلها من يوم ما اتولدت. الشهرة في مصر كانت نقمة عليا اكثر من نعمه.

الخصوصية والحرية اتحرمت عليا لأن كل افعالي يراقبها المجتمع.. رغم اني عمري ما كذبت او نافقت وكنت واجهه للخير والترفيه فقط لا للشر من خلال فيديوهات. حكم عليا أشخاص هاجموني بسبب معتقداتي الشخصية واشاعات وأعمالي التي لا اضر بها أحد. رسمت تاتو لاني احب ان اعبر عن مأساة حياتي من خلال رسم علي جسمي يكون ليا حافذ وحيد للاستمرار في النجاح. سيبت الاسلام بسبب العنصرية والجحود في قلوب الناس اللي مفروض مؤمنه بالله بل هم اهل النفاق. خسرت كل الناس اللي في يوم حبيتهم واصبحت وحيد. وحيد معرض للهجوم الهمجي مع اني لم اضر احد ابدا. بل كان لي مواقف اجتماعية وسياسية في صالح الخير للمجتمع مع الرغم من صغر سني و قدراتي المحدودة. في النهاية بالنسبة لكل الناس اللي ظنوا فيا خير ودعموني بالكلام والفيديوهات الشهور السابقة. اشكركم كثيراً! اسف اني خيبت ظنكم. بس لو عرفتوا انا وصلت لدرجة ايه من العذاب النفسي كإنسان، هتقدروا. مش عارف هقدر اعمل فيديوهات قريب ولا لا بس لما ارجع. هرجع مفتري. مفتري اوي في النجاح. مش هتأثر بكلمة من حد. وهعمل اللي انا مؤمن بيه بس. علّمتني الحياة أنّ الشّموخ لا يُهان عند الانكسار، بل يزداد قوّةً ليبدأ في سرد قصّة شموخه.

عاشت #جمهورية شادي_سرور للابد

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق