سياحة و سفر

قصة مزهلة وربح من 80 دولارا إلى 31 مليارا

قصة مزهلة وربح من 80 دولارا إلى 31 مليارا

تصل المقدار السوقية لمكان “أير بي إن بي Airbnb” اليوم أكثر من 30 مليار دولار ، بعدما بات ملايين السياح والمسافرين لا يستغنون عن خدماته.

وتقوم فكرة الموقع على نحو رئيسي على قيام أفراد عاديين من غير مشابه مناطق العالم عن تأجير حجرات في منازلهم للزائرين والسياح بأثمان أرخص من الفنادق والنزل ما يعاون السياح على إدخار عديد من النفقات.

ولكن خلف ذلك العملاق في عالم الإنترنت رواية فوز مذهلة بدأت قبل 10 سنين، عندما تأسست المؤسسة في سان فرانسيسكو علي يد ثلاثة أفراد كانا يكافحون لدفع دفعات مجدولة شقتهم، قبل أن يتوصلوا إلى فكرة غيرت حياتهما في أغسسطس من عام 2007.

ولكي يجمعوا المال الضروري لسداد دفعات مجدولة شقتهما، قام برايان تشيسكي وناثان بليكارسزيك وجو جيبيا بشراء بعض عائلة سبات بلاستيكية تنفخ بالهواء، وقد كان أول المستأجرين ثلاثة ضيوف هم سائح هندي عمره 30 عاما، وسيدة من بوسطن، وأميركي من ولاية يوتا، ودفعوا جميعهم 80 دولارا في الليلة الواحدة.

وقد كانت هذه النقود هي أول ما تحصل عليه المؤسسة الناشئة التي بات اسمها Air Bed and Breakfast حيث أرست جذورها في العام الأتي، إلا أن الموضوعات لم تسر بالسهولة التي تدابير لها الثلاثي، وكانوا بحاجة ماسة للتمويل للتعريف بالمؤسسة الناشئة، ولكنهم تمكنوا عن طريق أول جولة تسويقية من جمع 30 ألف دولار.

وبعد عام من الإنشاء أي في سنة 2009 واجهت المؤسسة الضئيلة في عالم التأجير و عرض الدعايات في ذلك الميدان، إلى خطر الإفلاس حيث إنخفضت المداخيل إلى 200 دولار للأسبوع، الربح الذي غير ممكن إدخار إقامة المؤسسين الثلاثة ومن معهم من بعضة مستوظفين، وبعد أن تم فحص الموقع تحليلا كاملا تبين أن المشكل كان في أن إلتقاط الصور يتم من طرف أصحاب البيوت أو الوحدات السكنية، بالتالي معظمها يكون باهتا و غير اجتمع للعرض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق